تخطى المحتوى

الرئيسية / إعلانات وبيانات / اختتام الطبعة الخامسة من الحملة التحسيسية حول الثقافة الصحية
اختتام الطبعة الخامسة من الحملة التحسيسية حول الثقافة الصحية

اسدل الستار يوم امس عن اختتام الطبعة الخامسة من الحملة التحسيسية حول الثقافة الصحية بحضور كل من وزير الصحة العمومية محمد لمين ددي و عضو الامانة الوطنية الأمين العام لإتحاد الطلبة و ممثلة اطباء العالم بالإضافة الى جميع اعضاء الفريق التحسيسي.

الحدث الختامي افتتح بقراءة التقرير النهائي للحملة التحسيسية من طرف المكلف بالتحسيس و الإعلام بالوزارة الاخ حياي احمد بابا حياي، ليتواصل الحدث بعد ذلك بكلمات رسمية من طرف الاخ عالي المهدي سعيد المنسق الوطني للحملة التحسيسية و الذي استهل كلمته بالشكر و الثناء على المشاركين في هذه الطبعة و مقدما تقييما شامل للحملة من خلال الوقوف على الإنجازات و كذلك التطرق الى المشاكل و العراقيل التي واجهت الفرق التحسيسية مقدما مقترحات و حلول للحملات القادمة. الأخ وزير الصحة العمومية اشاد بالعمل الممتاز الذي بذله جميع المشاركين في الحملة مثمنا المجهودات الجبارة التي قدمت و التي تنم عن المستوى الرفيع لأعضاء الحملة في طبعتها الخامسة. عضو الامانة الوطنية الأمين العام لإتحاد الطلبة في كلمته التوجيهية و بعد المرور على الظرفية الحالية للقضية الوطنية و دور الطالب الصحراوي في وسائل التواصل الاجتماعي من دعم للقضية و مواجهة الدعاية المغربية الرامية الى تفريق و تشتيت الصحراويين، مثمنا بدوره الدور المحوري الذي لعبه الطلبة و الطالبات على حد سواء في هذا البرنامج الذي يحمل شعار معا لأجل ثقافة صحية.
ليختتم الحدث بعرض شريط وثائقي شامل عن الحملة التحسيسية 2019 و تقديم شهادات تكريمية للطلبة المشاركين الذين حملوا على عاتقهم ايصال الرسالة الصحية للمواطن و محاولة تحسيسي المواطنين بمجموعة من الامراض و الافات و إرشادهم الى سبل الوقاية منها.

كن أول من يعلق !

التعليقات تخضع للمراجعة قبل النشر لضمان الرد عليها.